برنامج “معاً نحن بخير” يوزع أكثر من 512 سلة غذائية في أبوظبي كمرحلة أولى من مبادرة الدعم الغذائي

05-05-2020

أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية – معاً عن البدء بتوزيع الدفعة الأولى  للمستفيدين من برنامج الدعم الغذائي، حيث تم تسليم أكثر من 512 سلة غذائية للمواطنين والمقيمين في إمارة أبوظبي المتضررين نتيجة الأوضاع الصحية والاقتصادية الحالية.
وبموجب الشراكة المُبرمة مع هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، سيتم توزيع السلال الغذائية على مدى ثلاثة أشهر للفئات الأكثر تضرراً بالإمارة، وسيحصل المستحقون من الأفراد والأزواج والعائلات على ثلاث سلال غذائية يعتمد حجمها على عدد أفراد الأسرة.
تم تجهيز السلال الغذائية عالية الجودة المتضمنة على مواد مغذية وصحية كالأرز والمعكرونة والتمر والفاصوليا والشاي والمربى بالإضافة للاحتياجات الأساسية للأطفال لمن لديهم أطفال صغار ، خلال عطلة نهاية الأسبوع من قبل المتطوعين من جنسيات مختلفة، تضمنت الإمارات والأردن ومصر وسوريا ولبنان، ودول آسيا وأمريكا الشمالية وأوروبا وأفريقيا.
تم تسليم الدفعة الأولى من السلال لمئات المستحقين بتاريخ 1 مايو ، مع استمرار عمليات التوزيع على مدار الأشهر الثلاثة القادمة، وجميع العناصر الغذائية يتم الحصول عليها من قبل الموردين المحليين مثل سوبر ماركت اللولو وجمعية أبوظبي التعاونية وجمعية العين التعاونية.
برنامج الدعم الغذائي سيستفيد منه الآلاف من سكان إمارة أبوظبي لتوفير المستلزمات الغذائية الأساسية، ويتحمل برنامج “معاً نحن بخير” تكاليف السلال الغذائية من المساهمات المالية الواردة.
وفي هذا الصدد عبر المتطوع الإماراتي مبارك الأحبابي عن فخره وسعادته لتطوعه بوقته وجهده في برنامج “معاً نحن بخير” قائلاً: ” هيئة المساهمات المجتمعية منذ إطلاقها تعتبر منصة تفاعلية شاملة عززت مفهوم المسؤولية المجتمعية وأهمية التعاون والتكاتف، سيكون من دواعي سرورنا نحن الشباب أن نشارك بدعم مجتمعنا في ظل هذه الظروف الاستثنائية، وهي فرصة لنقدم الشكر لبلدنا الغالي الإمارات الذي أعطانا وقدم لنا الكثير”.
وأردفت جيلينا ملادينوف، المقيمة في أبوظبي من صربيا: ” أحب عمل الخير وأشعر بالارتياح عند تقديم المساعدة لمن يحتاجها، وتطوعت اليوم للمساعدة في مبادرة الدعم الغذائي التي أطلقها برنامج  “معاً نحن بخير” كرد جزء من الجميل لمجتمع الإمارات”.
وأضافت لاليتا ديفيز، التي تنحدر من أصول بلجيكية وهي مقيمة في أبوظبي: ” أشجع الجميع على التطوع خصوصاً في ظل الأوضاع الراهنة، لنكون يداً واحدةً مجتمعنا بحاجة لنا، ونحن قادرون على المساهمة بتوصيل الإمدادت الغذائية وتقديم المساعدات التعليمية والدعم الطبي للعائلات المتضررة نتيجة الأوضاع الراهنة”.
سيتم توفير السلال الغذائية للفئات الأكثر تضرراً في أبوظبي، وآخر موعد لاستلام الطلبات في نهاية شهر رمضان المبارك من خلال الموقع الالكتروني “معاً نحن بخير”، حيث يستمر تقييم الطلبات بالتعاون مع هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي.
وتشمل شروط الحصول على الدعم المؤقت وللحالات الطارئة أن يكون المتقدم من سكان إمارة أبوظبي، و يكون قد فقد بعض أو كل الدخل مؤقتًا (كأن يكون بإجازة غير مدفوعة على سبيل المثال)، ولم يسبق له أن تلقى الدعم من أي جهة حكومية أخرى.
ويعتبر برنامج “معاً نحن بخير” هو المشروع الأول للصندوق الاجتماعي لهيئة معاً، الذي يعمل بدوره على تمكين المجتمع من المشاركة في مواجهة التحديات الاجتماعية في أبوظبي، حيث يُخوّل الصندوق الاجتماعي كقناة حكومية رسمية لتلقي المساهمات من المجتمع لمواجهة التحديات الاجتماعية الملحة، وحتى الآن، تم استخدام المساهمات المالية لتقديم الدعم الإضافي لقطاع الصحة وتوفير وجبات غذائية للموجودين في الحجر الصحي.
وخصصت هيئة معاً مؤخراً خطاً مجانيًا هو (800-3088)، وموقعاً الالكترونيا لتلقي الطلبات togetherwearegood.ae)) لدعم المتضررين.
باشرت هيئة معاً بتوفير الدعم للفئات الأكثر تضرراً  في مجال التعليم وتوفير الإمدادات الغذائية، وسيحصل المستفيدون على المساعدة في الوقت المناسب، وتهدف الهيئة لتأمين الدعم اللازم لمجالين آخرين وهما: الدعم الصحي والاحتياجات الأساسية.
ويمكن للمشاركين الراغبين في المساهمة مالياً إرسال رسائل نصية قصيرة إلى 6670 (بقيمة1000 درهم)، أو إلى 6678 (بقيمة 500 درهم)، أو إلى6683 (بقيمة 100 درهم)، أو إلى 6658 (بقيمة 50 درهم)، كما يمكنهم الاتصال على رقم 8005-MAAN للتطوع وللمساهمات العينية، أو للمساهمات المالية التي تزيد عن 1000درهم أو إرسال رسائل على الواتس أب على 0543055366، للمساهمات العينية من المعدات والمباني والخدمات والمساهمة بالوقت بالإضافة إلى التطوع من قبل الخبراء.